الديوان » العصر الأندلسي » عبد الغفار الأخرس »

أيها الناظر المفكر فيما

أيّها الناظر المفكّرُ فيما

قَصَرَتْ عن نَظيره أنظارُهْ

ما الَّذي أَنْتَ قائل في أمير

من فخارٍ وهذه آثاره

جادَ في حُسنها وأحسنُ منها

في معاليه مجده واقتداره

دارُ عِزّ الأمير جابر فيها

مذ بناها محلُّه وقراره

لتحلّ الضيوف في ما بناه

وترى ما يَسُرُّها زوّاره

شيدَ داراً وعزَّ جاراً فأرِّخْ

بُنِيَتْ بالسرور والعزِّ دارُه

معلومات عن عبد الغفار الأخرس

عبد الغفار الأخرس

عبد الغفار الأخرس

عبد الغفار بن عبد الواحد بن وهب. شاعر من فحول المتأخرين. ولد في الموصل، ونشأ ببغداد، وتوفى في البصرة. ارتفعت شهرته وتناقل الناس شعره. ولقب بالأخرس لحبسة كانت في لسانه. له..

المزيد عن عبد الغفار الأخرس

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد الغفار الأخرس صنفها القارئ على أنها قصيدة قصيره ونوعها عموديه من بحر الخفيف


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس