الديوان » العصر العباسي » مهيار الديلمي »

قفوا فاسألوا عن حال مثلي وضعفه

عدد الأبيات : 3

طباعة مفضلتي

قفوا فاسألوا عن حال مثلي وضُعفِهِ

فقد زاده الشوق الأسى فوق ضِعفِهِ

وقولوا لمن أرجو الشفاءَ بوصله

أسيرك قد أشفى على الموت فاشفِهِ

أخو دَنف أخفاه إخفاؤه الهوى

نحولاً ومن يُخفي الصبابة تُخفِهِ

معلومات عن مهيار الديلمي

مهيار الديلمي

مهيار الديلمي

مهيار بن مرزويه؛ أبو الحسن (أو أبو الحسين) الديلمي". شاعر كبير؛ في معانيه ابتكار. وفي أسلوبه قوة. قال الحر العاملي: جمع مهيار بين فصاحة العرب ومعاني العجم. وقال الزبيدي: شاعر..

المزيد عن مهيار الديلمي