الديوان » العصر العباسي » عبد المحسن الصوري »

وقف الليل والنهار وقد كان

وقفَ الليلُ والنهارُ وقد كا

نَ إذا ما أتى النهارُ يفرُّ

لا يرى رجعة فيكسب عاراً

لا ولا ثمَّ قوَّةٌ فيكرُّ

أين سلطانُ مُقلتيك عَلينا

قل له ما يجوزُ في الحبِّ سحرُ

أنتَ فرَّقت نارَ خدِّكَ حتى

كلُّ قلبٍ صبٍّ لها فيه جَمرُ

فبماذا تُلقي عذارَيكَ قل لي

سِيَّما إن تَدارَكَ الشعر شعرُ

وعزيزٌ عليَّ أنك بالحَر

بِ وبالسَّلمِ طول عمرِكَ غرُّ

معلومات عن عبد المحسن الصوري

عبد المحسن الصوري

عبد المحسن الصوري

عبد المحسن بن محمد بن أحمد بن غالب الصوري، أبو محمد ويلقب بابن غلبون. شاعر، حسن المعاني. من أهل صور، في بلاد الشام. مولده ووفاته فيها. له (ديوان شعر - خ)..

المزيد عن عبد المحسن الصوري

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد المحسن الصوري صنفها القارئ على أنها قصيدة قصيره ونوعها عموديه من بحر الوافر


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس