الديوان » العصر المملوكي » ابن المُقري »

لي منكم يا كهف الملوك والدول

عدد الأبيات : 17

طباعة مفضلتي

لي منكم يا كهف الملوك والدول

أضعاف مالي في سواك من أمل

ان احسن الأقوام لي في قولهم

احسنت أي والله قولا وعمل

أو قلدوني منة واحدة

قلدتني أضعافها ولم تزل

وجه حييى ويد سخية

وهمة عليا وعزم لا يفل

ومنصب عال وسعد قائم

ويقظة منها العدو في وجل

فيابني معيبد بخ لكم

بسيد منكم إذا قال فعل

لا يتقي يوم النزال باسه

ولا يرد قوله يوم الجدل

إن الشهاب جوهر عنصره

مهذب الأصلين مافيه دخل

سن حديث وخصال كهلة

فأعجب له من يافع قدا كتهل

قد طبقت هيبته الأرض وعم

صيته منها السهول والجبل

أحسن به الظن فما خاب امرؤ

عليه بعد الله في الأمر اتكل

مولاي ما في الناس إلا شاكر

بثنى عليك لا يني ولا يمل

لم يبق في الأصحاب غير خامل

بل كلهم على مناه قد حصل

لو اعرتني لحظك فرد نظرة

أدركت أقصى السؤل منها والأمل

أسهل شيء عندم مطالبي

لو أنها كانت على رأس زحل

إذا رضى ضيفك بالماء قرى

فأغسله بالما سامحاً ولا أقل

لازلت في حفظ الإله أينما

وجهت محروساً به عز وجل

معلومات عن ابن المُقري

ابن المُقري

ابن المُقري

إسماعيل بن أبي بكر بن عبد الله بن إبراهيم الشرجي الحسيني الشاوري اليمني. باحث من أهل اليمن. والحسيني، نسبة إلى أبيات حسين (باليمن) مولده فيها. والشرجي نسبة إلى شرجة (من..

المزيد عن ابن المُقري

تصنيفات القصيدة