الديوان » العصر المملوكي » ابن المُقري »

أهلا بما أنسى الذنوب المذنب

عدد الأبيات : 30

طباعة مفضلتي

أهلاً بما أَنسى الذنوب المذنب

ودعى بحي على الصيامِ وثوّبا

ومحت خبيثاتِ المآثم صومُه

وملا صحائفها ثواباً طيّباً

فليهن يحيى أَنه لم يلهه

ملكٌ به تلهو الملوك ولا نَبا

وليهنه أَجرِ كاجر صلاة من

صلى وصام بشهره وتحزّبا

أعيا الكرام الكاتبين له به

ما يكتبون من الثواب وأتعبا

وأعاض كتاب الشمال مكاشطاً

يكشطنَ ما أمروا ما أمروا به أن يكتبا

أَجرُّ وعتقٌ في الصيام وصحةٌ

في الجسم اكرمْ بالثلاثة مكسبا

من فاته هذا وذاكَ وهذه

منا ففي الدارينْ عاش معذباً

شهرٌ به امتحنَ المهيمنُ خلقهُ

بالصوم وهو قضيةٌ لن تصعبا

وأَعاضهم عنه نعيماً لو سرى

بعذابِ نار جهنم لاستعذبا

فليشكرنَّ الله عبدٌ قد جزى

هذا الجزا بعبادة لن تتعبا

ما أجر من ذكر الإِله لأَنه

لم يلق ما ألهي ولا ما أَعجبا

كثوابِ ملكٍ تاركٍ شهواتِه

وله خراجُ الأرضِ طراً يجتبى

من آثر الباري على شهواته

من مقنب كالشهب يتلوا مقنبا

وأمرتهم بحيون ليل صيامهم

بقيامه أكرمْ بذلك مَطلبا

وجميع أَهل العلم منهم والتقى

فيمن جمعت وكل خير مجتبي

لتلاوةِ القرآنِ أو لسماعه

ممن بأصوات المزامر أطربا

وصفوفهم كصفوف أملاك السما

يستغفرون لكل عبد أَذنبا

والذكر يتلى والملائِك حول من

يتلونه للاستماع ثباثبا

وأكفهم ممدودة لك بالدعا

ونداك توسعهم إليك تحببا

انتم ملوك والضعيف بعد لكم

في الحق كفؤ للقوى وذى الابا

حسناتُ عدل لا يشارككم بها

أحدٌ كفعل الصالحات تسبّبا

يامن تفردَ بالعبادة مثل من

فيها له شركا وتقسمُ أنصبا

راعيتَ حقَّ الله فيه ولم يكن

شيءٌ عليك سوى العبادةِ أَغلبا

للصومِ إِجلالٌ لديكَ وحرمةٌ

تكسوهُ أُبهةُ لديك ومَنصِبا

فإذا رآك رآك قرة عينهِ

ويرى سواك من الملوكِ فيغضبا

فيه الهنا لك والهناءُ له بكم

كلٌّ قضى بلقا أَخيه مأربا

ألقى لديك رضىً به وكرامة

وكسبت فيه محسناً لن تكسبا

أَرضيت ربك فيه رضواناً غداً

من أجله الشيطان باكٍ مغضبا

خذها عروسا مانتحلت بمدحها

عن وصف حالك حال مدحك مذهبا

معلومات عن ابن المُقري

ابن المُقري

ابن المُقري

إسماعيل بن أبي بكر بن عبد الله بن إبراهيم الشرجي الحسيني الشاوري اليمني. باحث من أهل اليمن. والحسيني، نسبة إلى أبيات حسين (باليمن) مولده فيها. والشرجي نسبة إلى شرجة (من..

المزيد عن ابن المُقري