عدد الأبيات : 14

طباعة مفضلتي

ظالِمٌ ما عَلِمتُه

مُعتَدٍ لا عَدِمتُه

زاهِدٌ إِن وَصَلتُه

غافِلٌ إِن صَرَمتُه

مُرصَدٌ بِالخُلوفِ وَالمَن

عِ مِن حَيثُ رُمتُه

لامَني حينَ لُمتُه

ظَنَّ أَنّي ظَلَمتُه

قُلتُ لا عُدتُ هاك

هذا فَمن قَد خَتَمتُه

كَم وَكَم قَد طَوَيتُ ما

بي وَكَم قَد كَتَمتُه

قالَ ما شاءَ فَليَقُل

كُلُّ ذا قَد فَهِمتُه

لَو بَكى عُمرَهُ مِن الوَج

دِ ما إِن رَحمتُه

قُلتُ شَيء حُرِمتُه

لَيسَ لي ما حُرِمتُه

رُبَّ هَمٍ طَوَيتُ في

كَ وَغَيظٍ كَظَمتُه

وَعَناءٍ مِنَ العَنا

ءِ طَويلٍ جَشَمتُه

وَأمورٍ خَضَعتُ في

ها وَضَيم رَمَمتُه

وَمَقامٍ عَلى الهَوا

نِ طَويلٍ أَقَمتُه

وَحَياتي سَئِمتُها

وَالهَوى ما سَئِمتُه

معلومات عن ابن الزيات

ابن الزيات

ابن الزيات

محمد بن عبد الملك بن أبان بن حمزة، أبو جعفر، المعروف بابن الزيات. وزير العتصم والواثق العباسيين، وعالم باللغة والأدب، من بلغاء الكتاب والشعراء. نشأ في بيت تجارة في الدسكرة..

المزيد عن ابن الزيات