الديوان » العصر العثماني » العُشاري »

ثبت الحب وهو لا شك ماكث

عدد الأبيات : 10

طباعة مفضلتي

ثبت الحُب وَهوَ لا شَك ماكث

وَبَدا الوَجد فَهوَ بِالقَلب عابث

ثلة قَد مَضَت عَلى حُب طَه

وَأَنا صرت للمُحبين وارث

ثلج الصَدر لِلمَديح بِقَلبي

وَلِساني وَقلبي صارَ ثالث

ثمل الكَون من ثَناه فَأَضحى

في قُلوب العِباد بِالمَدح نافث

ثلمة الدين سدها بِكتاب

سل إفرنده عَلى كُل ناكث

ثلب الكُفر فَهوَ أَحقر شَيء

إِذ غَدا مِن سنانه غَير لابث

ثابت القَلب وَالحجى بعثته

لهدانا مِن الإِله بَواعث

ثابَ من فطنَتي هزار مَديحي

فَتَوارى مِن ذكره كُل لاهث

ثُم أَصبَحت عَن سِواه غَنياً

وَتَحصنت فيهِ مِن كُل حادث

ثمر الوَصل أَرتجيه لأَني

عَن سوى الهاشمي أَصبَحت غارث

معلومات عن العُشاري

العُشاري

العُشاري

حسين بن عليّ بن حسن بن محمد العشاري. فقيه أصولي، له شعر. من أهل بغداد. نسبته إلى العشارة (بلدة على الخابور) ولد وتعلم في بغداد. وغلب عليه الفقه حتى كان..

المزيد عن العُشاري