الديوان » العصر المملوكي » أبو إسحاق الإلبيري »

أين الملوك وأين ما جمعوا وما

عدد الأبيات : 5

طباعة مفضلتي

أَينَ المُلوكُ وَأَينَ ما جَمَعوا وَما

ذَخَروهُ مِن ذَهَبِ المَتاعِ الذاهِبِ

وَمِنَ السَوابِغِ وَالصَوارِمِ وَالقَنا

وَمِنَ الصَواهِلِ بُدَّنٍ وَشَوازِبِ

كانَت سَوابِقُها تُحَمِّلُ مِنهُمُ

أَقمارَ أَندِيَةٍ وَأُسدَ كَتائِبِ

كانوا لُيوثَ خَفِيَّةٍ لَكِنَّهُم

سَكَنوا غِياضَ أَسِنَّةٍ وَقَواضِبِ

قَصَفَتهُم ريحُ الرَدى وَرَمَتهُمُ

كَفُّ المَنونِ بِكُلِّ سَهمٍ صائِبِ

معلومات عن أبو إسحاق الإلبيري

أبو إسحاق الإلبيري

أبو إسحاق الإلبيري

إبراهيم بن مسعود بن سعيد، أبو إسحاق التجيبي الإلبيري. شاعر أندلسي أصله من أهل حصن العقاب. اشتهر بغرناطة وأنكر على ملكها كونه استوزر ابن نغزلّة (اليهودي) فنفي إلى إلبيرة. وقال..

المزيد عن أبو إسحاق الإلبيري

تصنيفات القصيدة