الديوان » العصر المملوكي » أبو إسحاق الإلبيري » ألفت العقاب حذار العقاب

عدد الابيات : 9

طباعة

أَلِفتُ العُقابَ حِذارَ العِقابِ

وَعِفتُ المَوارِدَ خَوفَ الذِئابِ

وَأَبغَضتُ نَفسي لِعِصيانِها

وَعاتَبتُها بِأَشَدِّ العِتابِ

وَقُلتُ لَها بانَ عَنكِ الصَبا

وَجَرَّدَكِ الشَيبُ ثَوبَ الشَبابِ

وَما بَعدَ ذَلِكَ إِلّا البِلى

وَسُكنى القُبورِ وَهَولُ الحِسابِ

فَأَيقَظَها العَتبُ مِن نَومِها

وَلِكَنَّها جَمَّةُ الإِضطِرابِ

فَكَم أَنشَأَت مُزنَةً لِلتُقى

وَعادَت وَشيكاً كَلَمعِ السَرابِ

وَكَم وَعَدتِني بِتَوبٍ وَكَم

وَما أَنجَزَت وَعدَها في المَتابِ

وَكَم خَدَعتِني عَلى أَنَّني

بَصيرٌ بِطُرقِ الخَطا وَالصَوابِ

فَلَستُ عَلى الأَمنِ مِن غَدرِها

وَلَو حَلَفَت لي بِآيِ الكِتابِ

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن أبو إسحاق الإلبيري

avatar

أبو إسحاق الإلبيري حساب موثق

العصر المملوكي

poet-Abu-ishaq-al-llbiri@

38

قصيدة

44

متابعين

إبراهيم بن مسعود بن سعيد، أبو إسحاق التجيبي الإلبيري. شاعر أندلسي أصله من أهل حصن العقاب. اشتهر بغرناطة وأنكر على ملكها كونه استوزر ابن نغزلّة (اليهودي) فنفي إلى إلبيرة. وقال ...

المزيد عن أبو إسحاق الإلبيري

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة