عدد الابيات : 13

طباعة

قالوا أَلا تَستَجِدُّ بَيتاً

تَعجَبُ مِن حُسنِهِ البُيوت

فَقُلتُ ما ذَلِكُم صَوابٌ

حَفشٌ كَثيرٌ لِمَن يَموت

لَولا شِتاءٌ وَلَفحُ قَيظٍ

وَخَوفُ لِصٍّ وَحِفظُ قَوت

وَنِسوَةٌ يَبتَغينَ سِتراً

بَنَيتُ بُنيانَ عَنكَبوت

وَأَيُّ مَعنى لِحُسنِ مَغنى

لَيسَ لِأَربابِهِ ثُبوت

ما أَوعَظَ القَبرَ لَو قَبِلنا

مَوعِظَةَ الناطِقِ الصَموت

يوحي إِلى مُمتَطي الحَشايا

مالَكَ مِن مَضجَعي عَميت

نَسيتَ يَومي وَطولَ نَومي

وَسَوفَ تُنسى كَما نَسيت

وَشِدتَ يا هادِمي قُصوراً

نَعِمتَ فيهِنَّ كَيفَ شَيت

مُعتَنِقاً لِلحِسانِ فيها

مُستَنشِقاً مِسكَها الفَتيت

تَسحَبُ ذَيلَ الصَبا وَتَلهو

بِآنِساتٍ يَقُلنَ هيت

فَاِذكُر مِهادي إِلى التَنادي

وَاِمهَد لَهُ قَبلَ أَن يَفوت

فَعَن قَريبٍ تَكونُ طُعمي

سَخِطتَ يا صاحِ أَم رَضيت

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن أبو إسحاق الإلبيري

avatar

أبو إسحاق الإلبيري حساب موثق

العصر المملوكي

poet-Abu-ishaq-al-llbiri@

38

قصيدة

10

متابعين

إبراهيم بن مسعود بن سعيد، أبو إسحاق التجيبي الإلبيري. شاعر أندلسي أصله من أهل حصن العقاب. اشتهر بغرناطة وأنكر على ملكها كونه استوزر ابن نغزلّة (اليهودي) فنفي إلى إلبيرة. وقال ...

المزيد عن أبو إسحاق الإلبيري

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة