الديوان » العصر المملوكي » ابن الصباغ الجذامي » رسالة مشتاق أضر به الوجد

عدد الابيات : 21

طباعة

رسالةٌ مشتاق أضرّ به الوجدُ

يضرمهُ ما بين أضلاعه البعد

حليف صبابات على البعد والنوى

به لم تزل أشواقه نحوكم تحدو

نآي عنكم بعداً وفي مضمرَ الحشى

تلهّب أحزان يصعدُها الوجدُ

رمتهُ النوى عن قوس بعد وذلةٍ

بأسهم أشجان يسددها الصدُ

تميلُ به الأطراب شوقاً إلى الحمى

وتعطفُه الأشواق إن ذكرت نجد

مناه على بعد الديار وشحطها

زيارتكم لو أنه يسعد السعد

مقيم ولكن قلبهُ عنه راحلٌ

ففى خدّه من دمعه أبداً خدّ

خطوبُ الليالي ثبطت جدّ عزمه

فها هي في اقدام إقدامه قيد

هنيئاً لقوم يمّموا أرض يثربَ

فحازوا ثواباً ليس يحصره الحد

وللَه أجداث تعطّر تربها

فنمّ ذكاء مثلما نفحَ الندّ

بها خيّم الإعظام والحلم والندى

وفيها أقام الفخر والحمد والمجدُ

لئن حالت الأيام بيني وبينها

وقصر بي عمري ولم يسعف الجهد

فما لي من حول سوى الدمع والأسى

عسى لمحةٌ من برق لطف الرضا تبدو

فيا حادي الأظعان يأمل طيبةً

تحمّل شكاياني تكنّفَكَ الرشد

إذا جئت هاتيك الربوع مسلماً

فأبلغهُم أنّي بذكرهم أشدو

وما زلتُ أرجوهم على البعد وللنو

فلايك حظى من نوالهم الطرد

فإن كنت مقصيّا فما عنهم غنىً

وإن كنت مطروداً فما منهم بدّ

لمن يشتكى المشتاق يا خير مرسل

ومن ساحَتي جدواك يلتمسُ الرفدُ

جنابى مهيض أرتجى منك عضدهُ

وكيف يضام من له منكم عضدُ

فكن لي شفيعاً في ذنوبي إنها

تعاظم حصراً أن يحيط بها العد

عليكم سلام الله ما هبت الصبا

ووماست بدوح البانة القضب الملد

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن ابن الصباغ الجذامي

avatar

ابن الصباغ الجذامي حساب موثق

العصر المملوكي

poet-Ibn-al-Sabbagh-al-Jazami@

147

قصيدة

0

متابعين

محمد بن أحمد بن الصباغ الجذامي، أبي عبد الله. شاعر صوفي أندلسي، عاش في الحقبة الأخيرة من دولة الموحدين في المغرب، على زمن الخليفة المرتضى، ولا تذكر المصادر الكثير عنه. ...

المزيد عن ابن الصباغ الجذامي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة