الديوان » العصر الايوبي » اللواح »

تصاممت عن قذع السفيه حفيظة

عدد الأبيات : 11

طباعة مفضلتي

تصاممت عن قذع السفيه حفيظةً

على العرض مني أن أكون سفيها

وأعلم أن الحر مثلي إذا غضى

على قذعةٍ من مبتليه كفيها

إذا ظهرت شنعاء من ذات فاحشٍ

فمرجعها إن لم تجبه بفيها

ولا تك في من قال من باع سلعةٍ

علي أجد قدر المسام وفيها

إذا نسبت عوراً إلى ذات خائفٍ

على عرضه مما يقال نفيها

وإن رفعت عنه بغيب ذميمةٍ

وناشد عنها من وفاه خفيها

ومن يك ذا عرضٍ مذال فباعثٌ

على نفسه من نفسه مختفيها

فيا وحشتا من لي من الناس مصطفى

فقد أوحضتني عصبة اصطفيها

أرى الناس بنت الأرض حلوا وحامضاً

ومرّاً ومنها الغرس ذاك وفيها

وهذي ليلي إن طلبت بها العلا

فكن سفلةً فيها تكن مترفيها

فيا ليتني أدركت في الدهر فرصة

لعلي من أهل الخنا أشتفيها

معلومات عن اللواح

اللواح

اللواح

سالم بن غسان بن راشد بن عبد الله بن علي اللواح الخروصي. ولد في قرية ثقب، بالقرب من وادي بني خروص على سفح الجبل الأخضر. نشأ على يدي والده في..

المزيد عن اللواح

تصنيفات القصيدة