الديوان » العصر المملوكي » أبو الحسين الجزار »

فضائل خير المرسلين عظيمة

فضائلُ خير المرسلين عظيمةٌ

تزيدُ على الزُّهرِ الدراري وتَشرفُ

فسبحان من أعطاهُ من لم يُفز به

سواهُ عطاءً لم يشبهُ تكلُّفُ

فطَلعته كالبدرِ ليلةَ تمِّد

وكالشمس إلا أنها ليس تُكسفُ

فقُل حين يجري وسط نادٍ حديثهُ

لقد هبَّ عَرفُ الرَّوضِ وهوُ مفوَّفُ

فوا حزنا إن لم أصل لجنابه

وللطرف مع بعد إليه تشوفُ

فؤادي لبُعدي عنه فيه تلهب

فمن لي لو شاهدته أتلهف

فيا كبدي ذوبي اشتياقاً لقبره

ويا دمع عيني لا أعتراكَ توقُّفُ

فصفهُ وبالغ في مناقبه بما

أردت وأدرى أنّ وصفَك يضعُفُ

فأيُّ مقالٍ منك يُدرِكُ شأوَه

وما يَستوي ديوانُ شعرٍ ومصحَفُ

فصلى عليك اللَه ما لاحَ بارِقٌ

وما مال غُصنٌ مائسُ العطف هيَفُ

معلومات عن أبو الحسين الجزار

أبو الحسين الجزار

أبو الحسين الجزار

يحيى بن عبد العظيم بن يحيى بن محمد الجزار المصري، شاعر من ذوي الحرف، وكان له صديقان شاعران هما: السراج والحمامي وهو ثالثهما الجزار، وكانوا يتطارحون الشعر وقد ساعدتهم صنائعهم..

المزيد عن أبو الحسين الجزار

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو الحسين الجزار صنفها القارئ على أنها قصيدة دينية ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس