الديوان » العراق » بهاء الدين الصيادي »

من تملى بكلامي

مَن تَمَلَّى بكَلامي

نالَ من كلِّ العُلومِ

وأَتى من كلِّ فَنٍّ

بأفانينِ الفُهومِ

رُقِمَتْ آياتُ نَظْمي

مُحْكَماتٍ كالنُّجومِ

سِرُّ نَظْمي للمَعالي

بأكُفِّ الذَّوقِ يُومِي

ليسَ مَن هامَ بشِعْري

من رِجالي بمَلومِ

يا حُظوظُ النَّفْسِ زُولي

يا سَحابَ الفَتْحِ دُومي

معلومات عن بهاء الدين الصيادي

بهاء الدين الصيادي

بهاء الدين الصيادي

حمد مهدي بن علي الرفاعي الحسيني الصيادي، بهاء الدين المعروف بالرواس. متصوف عراقي. ولد في سوق الشيوخ من أعمال البصرة، وانتقل إلى الحجاز في صباه فجاور بمكة سنة، وبالمدينة سنتين. ورحل..

المزيد عن بهاء الدين الصيادي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة بهاء الدين الصيادي صنفها القارئ على أنها قصيدة مدح ونوعها عموديه من بحر مجزوء الرمل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس