الديوان » العصر المملوكي » تميم الفاطمي »

لا تأمن الدهر الغيور وإن صفا

لا تأمن الدهرَ الغَيُورَ وإن صفا

لك سِلْمهُ بعد الوغَى وتَحَلَّما

وإذا جرى لك بالسعود فدارِه

وأحذر تقلبه وإن هوَ أبرَما

وإذا أصابك من زمانٍ نبوَةٌ

فالبس لها الخلُقُ الحميدَ الأكرما

وإذا قدَرْت على العدوّ فأَبقِه

إبقاءَ مَن وَجَد الإقالة أحزَما

وارفع ضعيفَك لا يَحُرْ بِكَ ضعفه

يوماً فتدركهُ العواقبُ قد نَمَا

فيهيض عظمَك مثل ما قد هضته

وتروح في إغرائه لا ترغما

معلومات عن تميم الفاطمي

تميم الفاطمي

تميم الفاطمي

الفضل بن عبد الملك الهاشمي العباسي. أمير، من أعيان بني العباس. كان صاحب الصلاة بمدينة السلام وأمير مكة والموسم، وحجَّ بالناس نحو عشرين سنة. مولده ووفاته ببغداد...

المزيد عن تميم الفاطمي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة تميم الفاطمي صنفها القارئ على أنها قصيدة عتاب ونوعها عموديه من بحر الكامل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس