الديوان » العصر المملوكي » الطغرائي »

تجربة المرء عن يقين

عدد الأبيات : 9

طباعة مفضلتي

تجربة المرء عن يقين

عون على أمره كبيرُ

ومن يجرّب بغير علم

ولا نصيح له مشيرُ

فقد غدا في الطريق يمشي

لا هو أعمى ولا بصير

فأحكمِ العلم ثم جرّب

فإنما يفلح الخبيرُ

فظاهر الكتب ليس فيه

نفع وتضليله كثيرُ

والحجر الأصل والأداة ال

فرع وتدبيره يسيرُ

وحكمة هذا الستار سر

وأمر ميزانه عسيرُ

فاصبر إذا ما طلبت واصبر

فإنه المطلب الخطيرُ

واسترزق الله بابتهال

فإنه الواحد القديرُ

معلومات عن الطغرائي

الطغرائي

الطغرائي

الحسين بن علي بن محمد بن عبد الصمد، أبو إسماعيل، مؤيد الدين، الأصبهاني الطغرائي. شاعر، من الوزراء الكتاب، كان ينعت بالأستاذ. ولد بأصبهان، واتصل بالسلطان مسعود بن محمد السلجوقي (صاحب..

المزيد عن الطغرائي