الديوان » العصر المملوكي » ابن المُقري »

ما جود راحتيك والأنواء

عدد الأبيات : 13

طباعة مفضلتي

ما جود راحتيك والأنواء

إن هطلت سحبهما سواء

أنت تجود بالكثير باسما

والغيث جود سيحه بكاء

من قاس بالبحر نداك عامدا

فجهله ليس به خفاء

هل يستوى البحران هذا ذهب

يفيض للعافي وهذا ماء

يفديك من أمسى يهز عطفه

مدح ولا يجدى به الرقاء

كم هزة عند الثنا لأحمد

يعرف في نشواتها السخاء

وكم على عطاه جادت حيل

نال بها الطالب ما يشاء

ينخدع الكريم إن خادعته

تغابيا ذلك لا غباء

مولاى تلك الصدقات التي

لعبدكم تمت بها النعماء

تشاهدوا بانها ما كانت الع

ام هنا وذلك افتراء

ما سوى الله وأنت شاهد

وافي اليهم منك ابتداء

وسلموها لي واليوم انكروا

والحكم ما يحكم والقضاء

وقاك رب العرش ما تحذره

ولا اتقى سطوتك الأعداء

معلومات عن ابن المُقري

ابن المُقري

ابن المُقري

إسماعيل بن أبي بكر بن عبد الله بن إبراهيم الشرجي الحسيني الشاوري اليمني. باحث من أهل اليمن. والحسيني، نسبة إلى أبيات حسين (باليمن) مولده فيها. والشرجي نسبة إلى شرجة (من..

المزيد عن ابن المُقري

تصنيفات القصيدة