الديوان » العصر المملوكي » ابن المُقري »

أبى الله أن يشقى بنصحك ناصح

عدد الأبيات : 25

طباعة مفضلتي

أبى الله أن يشقى بنصحك ناصح

ويمضي سدى فعل الفتى وهو ناصح

ورأيك صبح يظهر الحق نوره

عيانا وليل الشك اسود جانح

سعى بي عدوانا رجال تعاضدوا

فزور واشيهم وكثر كاشح

وهموا بسد الباب بيني وبينكم

ولم يعلموا بابا له أنت فاتح

بليت بهم إن ارضهم خفت سخطكم

وان سخطوا فالسر غاد ورائح

رجحت وخفوا إن وزنت حديثنا

كذلك ميزان النصيحة راجح

أضعت لهم حقا لحفظ حقوقكم

وذلك أمر أوجبته النصائح

ولو انصفوا ما واخذوني بذنبهم

فما خائن فيما تولاه رابح

أبى الله أن ألقاكم وصحيفتي

مسودة تقرا فتبد والفضائح

حفظتكم في الغيب والله عالم

بما تنطوى مني عليه الجوانح

ولا حلت من عهدي ولا انا حائل

ولو شهرت منهم على الصفائح

سيظهر ما أخفى ويخفيه حاسدي

ويعلم أين المضمرات الصحائح

ولي مطلب غير الذي تطلبونه

ومرما تخطاه النفوس الشحائح

وأهون ما ألقى إذا كنت راضيا

أذاهم وتلك المنكرات القبائح

بنفسي قلبا منك بالحلم مترعا

إذا اضطربت في المشكلات الجوارح

ملا الله ذاك القلب نورا وحكمة

فإن به تكفي الخطوب الفوادح

فما يستحق الحمد من دون أحمد

مليك إذا عد الملوك الجحاجح

وأى مليك مثل أحمد حلمه

وهل يستوى البحران عذب ومالح

وهل كإبن إسمعيل الملك الذي

أنامله بالرزق كانت مفاتح

فذا السيل من تلك الغمامة فائض

وذا البدر من تلك المطالع لائح

فيا ناصر الإسلام يا من حلا العما

بآرائه والحق ابلج واضح

أغظ حاسدي وارفع مكاني فربما

يسرك منى خادم لك ناصح

ساتعب من بعدي وانسى بمن مضا

متى تصطنعني فالسجايا مرائح

جزيت جزاء المحسنين عن الورى

فما زلت تحمى دونهم وتكافح

وما زلت ذا لطف وعطف عليهم

وما زال عيش الكل عندك صالح

معلومات عن ابن المُقري

ابن المُقري

ابن المُقري

إسماعيل بن أبي بكر بن عبد الله بن إبراهيم الشرجي الحسيني الشاوري اليمني. باحث من أهل اليمن. والحسيني، نسبة إلى أبيات حسين (باليمن) مولده فيها. والشرجي نسبة إلى شرجة (من..

المزيد عن ابن المُقري

تصنيفات القصيدة