الديوان » العصر المملوكي » ابن الصباغ الجذامي » أطلع الصبح راية الفجر

عدد الابيات : 16

طباعة

أطلَعَ الصبحُ رايةَ الفجرِ

فتبدّى المكتومُ من سرّي

إن تكُن باحِثاً عن الأسرار

فانتشق صاح نفح الأسحار

وأطل في الأصائِل الأذكارُ

فهي أذكى من عاطرِ الأزهار

أينَ طيبُ المسك أو شذا الزهر

في دجى الميل من شذا الذكر

آه من أدمعي ومن حُزني

فجعة البين كم ترى تضني

حسم مشتاق دامي الجفن

يا عذولي عليهم عني

عبراتي تنهَلُّ كالقطر

وفؤادي يذكى على الجمرِ

شفنى الوجدُ فاجبروا صدعى

يومَ بنتُم عن ساحتي سلع

خدَّدَ الخدّ ساكبُ الدمع

إن تعودوا متيّم الجزع

بدِّلَ العسرُ منه باليُسر

وأنته السعود بالبشر

ليس للعَبد منكمُ بدُّ

قد براني وشفّني البعدُ

من لصبّ أذابه الوجدُ

بأتَ في دوح حزنهِ يشدو

في هواكم لقد فنى عُمري

فالطفوا بي وأمّنوا ذعري

سيدّي أنتَ ملجأ الصبّ

فأجر من ضنى النوى قلبي

عن تكن لي أو عن تكن حسبي

فيكَ أشدو مقالَ ذي عجب

جرِّرِ الذيلَ أيّما جرِّ

وصلِ الشكرَ منك بالشكر

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن ابن الصباغ الجذامي

avatar

ابن الصباغ الجذامي حساب موثق

العصر المملوكي

poet-Ibn-al-Sabbagh-al-Jazami@

147

قصيدة

0

متابعين

محمد بن أحمد بن الصباغ الجذامي، أبي عبد الله. شاعر صوفي أندلسي، عاش في الحقبة الأخيرة من دولة الموحدين في المغرب، على زمن الخليفة المرتضى، ولا تذكر المصادر الكثير عنه. ...

المزيد عن ابن الصباغ الجذامي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة