الديوان » العصر العباسي » ابن نباتة السعدي »

أقسم بالقادر في ملكه

عدد الأبيات : 34

طباعة مفضلتي

أُقسمُ بالقَادِرِ في ملكِهِ

على الأعادي وابنهِ الغالِبِ

لو أَنه أَصبحَ في جَانبٍ

وسائر الأقوامِ في جَانِبِ

أَرعى له عارفةً رَبَّها

كالعِقدِ في سالفةِ الكاعِبِ

ما كنتُ اِلاَّ السيفَ في كفِّهِ

أَدنى الى الضَّربِ من الضَّارِبِ

لا شكرها يَفْنَى ولا ذكرُها

يَذْهَبُ في الدهرِ مع الذَّاهِبِ

أَسرفتَ في الجودِ فأَرغبتني

ولم أكنْ قبلَكَ بالراغِبِ

ويومَ كانَ الموتُ في ناظري

أَدنى الى العينِ من الحَاجِبِ

أَوجرتنى الصَّبرَ وقَربتنى

على رئيرِ الاسدِ الواثِبِ

فللتَ حدَّ السيفِ حتى انثنتْ

قد شَمِتَ المعضَدُ بالقاضبِ

تأوى من الهامِ باجرامها

الى ظِلالِ الاسلِ اللاغِبِ

كل صقيلٍ كشعاعٍ الايا

أو كوميضِ البارقِ الذائِبِ

من آل عباسٍ فتىً جودُه

كالقطرِ يُفنى عددَ الحاسبِ

مخرنطمُ السُّخطِ بطىء الرضا

سالِمْ به دهرَكَ أَهو حَارِبِ

يا أَعدلَ الامةِ في حكمهِ

ومن نَداهُ شرفُ الطَّالِبِ

قدمتَ أَمرَ اللهِ في حَاجَتي

فكنتُ كالردفِ من الراكِبِ

كيفَ يصح العزمُ من تائبٍ

أكذبَ من مَسْلمةَ الكاذِبِ

انَّ قضاء اللهِ في خلقهِ

يُفضى اليه هَرَبُ الهَاربِ

حَلُّ نظامِ الدين في حَلِّهِ

وعقدُهُ في غُلّةِ اللاذِبِ

يحكُم للعبدِ على ربِّهِ

ولا يبالى غَضَبَ الغَاضِبِ

فقل لمن يطمع في نقضهِ

قد كان ذا في الزمن اللاعِبِ

حتى تلافاه امامُ الهدى

بصائبٍ من رأيهِ الثاقِبِ

قَوَّم زَيعَ الناسِ فاستوسقوا

على منارِ اللقِمِ اللاحبِ

لا بالشفاعات ولا بالرقى

يُخدعُ في اللهِ عن الواجِبِ

يَفديكَ بل يَفدى ثَرى دستَهِ

كلُّ مليكٍ حاضرٍ غائِبِ

هِمَّتُه في العيشِ مشغولَةٌ

بزينةِ المَجْلسِ والراتِبِ

ما فيه فَضْلٌ عن أَغارِيدِهِ

وقُطْبَةِ الكأسِ مع القاطِبِ

قد مَصَّرَ الشرق أفاويقه

والغربُ يُمْرَى بيدِ الحالِبِ

متى أَرى خيلكَ مبثوثَةً

تَذعرُ كُدرِيَّ القَطا القَارِبِ

من طُرَّةِ الصينِ الى طَنجةٍ

الى دَرَابَنْدَ الى مَأْربِ

واسمُكَ فيها تتثنى بهِ

عضائدُ المِنبرِ والخَطِبِ

أَدالكُ الرحمنُ من معشرٍ

تضحكُ منهم نسبةُ الناسِبِ

بعُدُهم من سَلفى هاشمٍ

بعدُ الاظلينِ من الغَارِبِ

يا والعاً يدعو قريشاً أَباً

ويثعَلُ الوِرْدَ مع الشَّاربِ

مالكَ من أَحواضِها قَطرَةٌ

غير عبيطِ العَلِقِ الذائِبِ

معلومات عن ابن نباتة السعدي

ابن نباتة السعدي

ابن نباتة السعدي

عبد العزيز بن عمر بن محمد بن نباتة التميمي السعدي، أبو نصر. من شعراء سيف الدولة ابن حمدان. طاف البلاد، ومدح الملوك، واتصل بابن العميد (في الري) ومدحه. قال أبو..

المزيد عن ابن نباتة السعدي

تصنيفات القصيدة