الديوان » العصر العثماني » ابن معصوم »

صحت لصحتك العلياء والكرم

صحَّت لصحَّتكِ العلياءُ والكرمُ

وأَصبح المجدُ بعد الروع يبتسمُ

وأَسفرت أَوجُهُ الآمال ضاحكةً

واِستبشرت بشفا عليائِك الأُممُ

وأَصبح الدستُ مملوءاً سَنى قمر

تُجلى بطلعته الأَحلاكُ والظُلَمُ

يَفديك كُلُّ مفدّىً في عشيرته

وَيُمرضُ الضرُّ من يَشناك والسَقُمُ

لا جاوزت سوحَك العلياءُ قطُّ ولا

عدت نواحيكَ الأَفراحُ والنِعمُ

ولا برحتَ مدى الأَيّام في نِعمٍ

مؤمَّلاً يُمترى من كفِّك الكرمُ

معلومات عن ابن معصوم

ابن معصوم

ابن معصوم

علي بن أحمد بن محمد معصوم الحسني الحسيني، المعروف بعلي خان بن ميرزا أحمد، الشهير بابن معصوم. عالم بالأدب والشعر والتراجم. شيرازي الأصل. ولد بمكة، وأقام مدة بالهند، وتوفي بشيراز. من..

المزيد عن ابن معصوم

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن معصوم صنفها القارئ على أنها قصيدة مدح ونوعها عموديه من بحر البسيط


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس