الديوان » العصر العثماني » عبد الغني النابلسي »

إياك تشهد غيره ودع العنا

إياك تشهد غيره ودع العَنا

لا أنت في هذا الوجود ولا أنا

هذا الوجود هو الحقيقيُّ الذي

نبدو به وبه نعود إلى الفنا

وإذا به عدنا نعود كلم نكن

وإذا بدونا فهو باد دوننا

والباطل الشان الذي هو باطل

والحق حق إن تباعد أو دنا

إن الذي هو عالم بك جاهل

يا من تحجب بالسوى وتبينا

لونان كالحرباء لون خلائق

ظهرت ولون حقائق هن المنى

يا ابن الحوادث لا تظن فلا تكن

أنت القديم وإن بدا بك واعتنى

هو عنك ممتاز هنا بوجوده

وبك امتياز عنه في عدم هنا

هيهات هيهات الوجود يكون لل

عدم المقدر أو بعكس كالأنا

إن الحلول من الجهول توهُّمٌ

في قول أهل الله يجعل ديدنا

ما إن سمعت ولست أسمع عاقلاً

أبداً يظن الحق يسكن ممكنا

وإنِ النصوص أتت به فلأنها

جاءت على عقد النبي تيقُّنا

إن الوجود على الحقيقة واحد

في كل شيء قد بدا وتعينا

والشيء تقدير له فانٍ كما

قد جاء فاكشف عنه إن تك مؤمنا

والحق قيوم لمن هو باطل

وهو السوى بالوهم قام فأفتنا

معلومات عن عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني بن إسماعيل بن عبد الغني النابلسي. شاعر، عالم بالدين والأدب، مكثر من التصنيف، متصوف. ولد ونشأ في دمشق. ورحل إلى بغداد، وعاد إلى سورية، فتنقل في فلسطين ولبنان، وسافر..

المزيد عن عبد الغني النابلسي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد الغني النابلسي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الكامل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس