الديوان » العراق » بهاء الدين الصيادي » ماذا تريد سليمى من خلي يد

عدد الابيات : 7

طباعة

ماذا تُريدُ سُلَيْمى من خَلِيِّ يَدٍ

تَعَفُّفاً طَلَّقَ الدُّنْيا وما فيها

تَسوقُهُ هِمَّةٌ لله خالِصَةٌ

على الكَواكِبِ قد جَرَّتْ حَواشيها

كُلُّ الشُّؤُنِ لها سِرٌّ يَقومُ بها

ويُظْهِرُ الرَّمزَ من مَطْوِيِّ خافيها

وما على العَبْدِ إن كانَ الإلهُ لهُ

بأسٌ ولا رَيبَ يُحْيِ الأرضَ داحيها

يَرْمي الحَسودُ امْرَأً بَرًّا بِمَثْلَبَةٍ

والله يُعطيهِ إعلاءً وتَنْزيها

فَدَعْ سُلَيْمى ولا تَعْبَأ بِزَفْرَتِها

فإنَّ زَفْرَتَها السَّوْداءَ تَكْويها

تَرومُ إسْقاطَ مَلْحوظٍ بِحُفْرَتِها

خَابَتْ سَتَسْقُطُ عن رَغْمٍ لها فيها

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن بهاء الدين الصيادي

avatar

بهاء الدين الصيادي حساب موثق

العراق

poet-bahaa-al-sayadi@

406

قصيدة

1

الاقتباسات

376

متابعين

حمد مهدي بن علي الرفاعي الحسيني الصيادي، بهاء الدين المعروف بالرواس. متصوف عراقي. ولد في سوق الشيوخ من أعمال البصرة، وانتقل إلى الحجاز في صباه فجاور بمكة سنة، وبالمدينة سنتين. ورحل ...

المزيد عن بهاء الدين الصيادي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة