الديوان » العراق » بهاء الدين الصيادي »

قسما بثائرة الغرام المذهل

قَسَماً بثائِرَةِ الغَرامِ المُذهِلِ

وبسِرِّ آياتِ الكِتابِ المُنْزَلِ

وبما تكبَّدُهُ القُلُوبُ من الهَوَى

فغَدَتْ به رمزَ المحبَّةِ تَجْتَلي

لكُمُ العُهودُ من الفُؤادِ قَديمةٌ

صحَّ الحَديثُ بها بنقلٍ مُرسَلِ

حَسُنَتْ روايَتُها ومن طُرُقٍ أتتْ

ما بينَ مُسْنَدِ صيغَةٍ ومُسَلْسَلِ

فبِحَقِّكُمْ وبحقِّ آلامي بِكُمْ

وتفَجُّعي وتأَوُّهي وتَذَلُّلي

وبحُرْمَةِ الوُدِّ الَّذي أكْنَنْتُهُ

لَكُمْ بقلبٍ عنكُمُ لم يُشْغَلِ

مُنُّوا عليَّ بوصْلَةٍ أَمحو بها

ظُلماً لديَّ من البِعادِ الأوَّلِ

معلومات عن بهاء الدين الصيادي

بهاء الدين الصيادي

بهاء الدين الصيادي

حمد مهدي بن علي الرفاعي الحسيني الصيادي، بهاء الدين المعروف بالرواس. متصوف عراقي. ولد في سوق الشيوخ من أعمال البصرة، وانتقل إلى الحجاز في صباه فجاور بمكة سنة، وبالمدينة سنتين. ورحل..

المزيد عن بهاء الدين الصيادي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة بهاء الدين الصيادي صنفها القارئ على أنها قصيدة غزل ونوعها عموديه من بحر الكامل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس