عدد الابيات : 13

طباعة

اللَه يا هلا لهم

مثل لنا خيالهم

وأنت يا حادي الجما

ل صف لنا جمالهم

ويا نسيم الصبح رح

مشابهاً دلالهم

من لطيف سارياً

وانسق علينا حالهم

وقل لهم إذا خلوا

مرنحاً خلالهم

ولا تفه إذا جلوا

وأبرزوا حلالهم

هل ذكروا عبداً لهم

لا ينتمي إلا لهم

رام بعزمٍ قلبه

من الورى أطلالهم

وروحه مولهةً

أحلها ظلالهم

حلى له إذ دمه

غيباً غدا حلالهم

صان الآله أبداً

بقدسه كمالهم

تعشق روح كل ذي

حقيقةٍ خصالهم

والأولياء انزلوا

ببابهم آمالهم

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن بهاء الدين الصيادي

avatar

بهاء الدين الصيادي حساب موثق

العراق

poet-bahaa-al-sayadi@

406

قصيدة

1

الاقتباسات

363

متابعين

حمد مهدي بن علي الرفاعي الحسيني الصيادي، بهاء الدين المعروف بالرواس. متصوف عراقي. ولد في سوق الشيوخ من أعمال البصرة، وانتقل إلى الحجاز في صباه فجاور بمكة سنة، وبالمدينة سنتين. ورحل ...

المزيد عن بهاء الدين الصيادي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة