الديوان » العراق » بهاء الدين الصيادي »

فرحت بكم وطاب لباب قلبي

فرحتُ بكم وطابَ لُبابُ قلبي

بحالي حينَ كوكَبُكُمْ تَرَآى

ومن عَجَبِ الشُؤُنِ لقد نسجْتُمْ

بنقطَةِ كلِّ بارِزَةٍ سَمَاءَ

ومِتُّ تلهُّفاً لمَّا توارَى

سَناكُمْ لا عَدِمْتُ لكم سناءَ

فُؤادي مُجْمِرٌ والطَّرفُ شاتٍ

نسَجْتُ بهَيْكَلي جَمْراً وماءَ

أَغِيثوني برؤيَتِكُمْ لأحْيى

وأجعلَ ذا الفَناءَ بكم بقاءَ

معلومات عن بهاء الدين الصيادي

بهاء الدين الصيادي

بهاء الدين الصيادي

حمد مهدي بن علي الرفاعي الحسيني الصيادي، بهاء الدين المعروف بالرواس. متصوف عراقي. ولد في سوق الشيوخ من أعمال البصرة، وانتقل إلى الحجاز في صباه فجاور بمكة سنة، وبالمدينة سنتين. ورحل..

المزيد عن بهاء الدين الصيادي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة بهاء الدين الصيادي صنفها القارئ على أنها قصيدة قصيره ونوعها عموديه من بحر الوافر


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس