الديوان » العصر الأندلسي » عبد الغفار الأخرس »

زرتم فحييتم كما ينبغي

زُرْتُم فُحُيِّيتُم كما يَنبغي

لصاحِب زارَ وخِلٍّ يَزورْ

مجلسكم هذا وإيناسكم

منكم عليه في المسرّات نور

يا حبذا مجلسُ أنسٍ زها

والسادة الأشراف فيه حضور

بطلعة مقرونة بالهنا

وأوجهٍ تطلع منها البدور

قَرَّتْ عيون المجد في عقدكم

وانشرحت منَّا لذاك الصدور

جاءَ بكم عُرسُ فتًى ماجدٍ

لباطن الأفراح فيه ظهور

في طالع السعد وإقباله

فيه البشارات وفيه الحبور

هَنَّيتُ محموداً وإخوانه

لهمّة لا يعتريها فتور

لفعله البر وأفعاله

ليسَ بها من كلّ وجه قصور

قد سَرَّنا الله فأرَّخْتُه

بعُرسِ إبراهيم أقصى السُّرور

معلومات عن عبد الغفار الأخرس

عبد الغفار الأخرس

عبد الغفار الأخرس

عبد الغفار بن عبد الواحد بن وهب. شاعر من فحول المتأخرين. ولد في الموصل، ونشأ ببغداد، وتوفى في البصرة. ارتفعت شهرته وتناقل الناس شعره. ولقب بالأخرس لحبسة كانت في لسانه. له..

المزيد عن عبد الغفار الأخرس

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد الغفار الأخرس صنفها القارئ على أنها قصيدة مدح ونوعها عموديه من بحر السريع


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس