الديوان » العصر الأندلسي » عبد الغفار الأخرس » قصدت من الزوراء صدرا معظما

عدد الابيات : 4

طباعة

قَصَدْتُ من الزوراء صدراً معظماً

تَقَرُّ به عيني وينشرح الصدرُ

وأمَّلْتُ فيه النفع فيما يَسُرُّني

وقد سامني ضرٌّ وقد ساءني دهر

فقلتُ لنفسي والرجاء مُوَفَّرٌ

ليهنك هذا القصد والنائل الوفر

فكنَّا به كالقلب طول حياتنا

لنا الصَّدرُ دونَ العالمين أو القبر

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن عبد الغفار الأخرس

avatar

عبد الغفار الأخرس حساب موثق

العصر الأندلسي

poet-Abdul-Ghafar-al-Akhras@

378

قصيدة

35

متابعين

عبد الغفار بن عبد الواحد بن وهب. شاعر من فحول المتأخرين. ولد في الموصل، ونشأ ببغداد، وتوفى في البصرة. ارتفعت شهرته وتناقل الناس شعره. ولقب بالأخرس لحبسة كانت في لسانه. له ...

المزيد عن عبد الغفار الأخرس

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة