أيُّها السَّيِّدُ صَبْراً

في المُصيبات المُلِمَّه

قد مضَتْ زوجُك للأُخ

رى وأَمضى اللهُ حُكمَه

وكذاك النَّاس تمضي

أمَّةً من بعد أمَّه

أَيُّ شخصٍ لم ترعه

الحادثاتُ المدلهِمَّه

وزعيم القوم ما ري

ع وغالى الموت حمَّه

كم أصابَ الحتفُ منَّا

كلَّما سدُّدَ سهمه

رحمةُ الله عليها

رحمةً تنزل جمَّه

جاوَرَتْ ربًّا كريماً

لنعيمٍ ولِنعْمَه

قلْ لها وادعُ وأَرِّخ

أَنتِ في الجنَّات رحمه

معلومات عن عبد الغفار الأخرس

عبد الغفار الأخرس

عبد الغفار الأخرس

عبد الغفار بن عبد الواحد بن وهب. شاعر من فحول المتأخرين. ولد في الموصل، ونشأ ببغداد، وتوفى في البصرة. ارتفعت شهرته وتناقل الناس شعره. ولقب بالأخرس لحبسة كانت في لسانه. له..

المزيد عن عبد الغفار الأخرس

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد الغفار الأخرس صنفها القارئ على أنها قصيدة رثاء ونوعها عموديه من بحر مجزوء الرمل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس