الديوان » العصر العباسي » مهيار الديلمي »

سألت غزالا شف قلبي عن اسمه

عدد الأبيات : 6

طباعة مفضلتي

سألتُ غزالا شفَّ قلبي عن اسمه

فدافعَ عنه ثمَّ قال وعمَّاهُ

هو اسمٌ يَعاف الصاحلون استماعَه

لأن الذي يهواه يبغضُهُ اللهُ

وتصحيفُه مُرٌّ على المرء طعمهُ

يمُرُّ على سمع الكريم فيأباهُ

ولو قيلَ لي ثلثاه من فعلِ صاحب

تجافيتُه من بعد ما كنت أهواهُ

ولو قيل في أخرَى سمعتَ بصيحةٍ

لساهرِ ليلٍ بالهموم تغشَّاهُ

ولكن إذا شبّهتَه باسم غادةٍ

فذلك مما تشتهيهِ وترضاهُ

معلومات عن مهيار الديلمي

مهيار الديلمي

مهيار الديلمي

مهيار بن مرزويه؛ أبو الحسن (أو أبو الحسين) الديلمي". شاعر كبير؛ في معانيه ابتكار. وفي أسلوبه قوة. قال الحر العاملي: جمع مهيار بين فصاحة العرب ومعاني العجم. وقال الزبيدي: شاعر..

المزيد عن مهيار الديلمي

تصنيفات القصيدة