الديوان » العصر العباسي » عبد المحسن الصوري »

إنما حامد على الحمد وقف

إنَّما حامدٌ عَلى الحَمدِ وَقفُ

ليسَ بينَ الأنامِ في ذاكَ خُلفُ

يَنثَني رمحُهُ فَيُثنَى علَيهِ

ولَه في يَدَيهِ حطمٌ وقَصفُ

حَيثُ يلقى فَوارسَ الخَيلِ بالخَي

لِ فَتَهوى لِقاءهُ وهو حَتفُ

يتَلقَّى حُماتَها بالمَنايا

ثُمَّ يُبقي عَلى اقتِدارٍ ويَعفو

ثُمَّ يَأتي عَلَى المُدامِ بخلقٍ

مِثلها بالمِزاجِ لا وهيَ صِرفُ

معلومات عن عبد المحسن الصوري

عبد المحسن الصوري

عبد المحسن الصوري

عبد المحسن بن محمد بن أحمد بن غالب الصوري، أبو محمد ويلقب بابن غلبون. شاعر، حسن المعاني. من أهل صور، في بلاد الشام. مولده ووفاته فيها. له (ديوان شعر - خ)..

المزيد عن عبد المحسن الصوري

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد المحسن الصوري صنفها القارئ على أنها قصيدة مدح ونوعها عموديه من بحر الخفيف


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس