الديوان » العصر الايوبي » داود بن عيسى الايوبي »

يا زمانا ولى وأبقى بقلبي

عدد الأبيات : 13

طباعة مفضلتي

يا زماناً ولى وأبقى بقلبي

نارَ وجدٍ شديدةَ البُرحاءِ

ما دعاني عهدٌ تقضى حميداً

فيكَ الا أجبتُهُ بالبكاءِ

فترى الدّمعَ فوق خديَ جارٍ

كانسكابِ السّيولِ غبَ الحياءِ

يا لياليَّ هل يعودنَّ عيشٌ

قد تقضّى في لذةٍ ورخاءِ

في رُبى روضةٍ تحلّت ضياءً

فتجلّت في حِندِسِ الظّلماءِ

ضحكت أرضُهُ النضيرة زهواً

عن أقاحٍ على بكاءِ السّماءِ

تَنتحيني يدُ الحبيبةِ فيهِ

بكؤوسٍ مِن المُدامِ رُواءِ

مِن مُدامٍ ليست الى البُخل تُدلي

بانتسابٍ ولا الى الصَّهباء

أجتلي الشّمسَ من يدي بدرِ تمٍّ

رصّعوها بأنجُمِ الجوزاءِ

ليس فيه مُحرّمٌ نتلقّى

حينَ تُبلى أعمالُنا بالخناءِ

لذةٌ شرطُها التجاوزُ في الحش

رِ اذا قامَ ربُّنا للجزاءِ

فعليكَ السلامُ عهداً فقد كن

ت لقلبي أقصى المُنى والرجاء

وسقى البرقُ والرواعدُ قبراً

ضَمَّ من كان جامعَ السّراءِ

معلومات عن داود بن عيسى الايوبي

داود بن عيسى الايوبي

داود بن عيسى الايوبي

داود بن الملك المعظم عيسى بن محمد بن أيوب، الملك الناصر صلاح الدين. صاحب الكرك، وأحد الشعراء الأدباء. ولد ونشأ في دمشق. وملكها بعد أبيه (سنة 626 هـ) وأخذها منه..

المزيد عن داود بن عيسى الايوبي