الديوان » العصر العثماني » عبد الغني النابلسي »

شمس ذاتي ما لها غيري طلوع

شمس ذاتي ما لها غيري طلوع

وأنا الأصل وإخواني فروع

خصني الله بهذا في الجموع

وحي إلهامِ يسمَّى نفثَ روع

ظهرت من خلف ستري تنجلي

ذات وجه حسنها الحسن الجلي

وفقير الحب قد صار ملي

يتملى بسليمي في الربوع

قم بنا نشرب كاسات الوصال

بين أنواع جمالٍ وجلال

كم رقود تحت أستار الخيال

لاحت الشمس اختفى ضوء الشموع

عاذلي بالله خلِّ الإلتباسْ

واخلع الأكوان وانزع ذا اللباسْ

وتناول من يد المحبوب كاسْ

خمرة الأرواح بل برق لموع

حكمها النافذ في كل الشخوص

بعموم في البرايا وخصوص

حضرة يعرفها أهل الخلوص

ما لهم عنها مدى الدهر رجوع

صل يا رب على طه الرسول

أحمد المختار محمود الأصول

ما احتسى عبد الغني خمر الوصول

من كريم ذي عطا وهو المنوع

معلومات عن عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني بن إسماعيل بن عبد الغني النابلسي. شاعر، عالم بالدين والأدب، مكثر من التصنيف، متصوف. ولد ونشأ في دمشق. ورحل إلى بغداد، وعاد إلى سورية، فتنقل في فلسطين ولبنان، وسافر..

المزيد عن عبد الغني النابلسي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد الغني النابلسي صنفها القارئ على أنها قصيدة مدح ونوعها عموديه من بحر موشح


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس