الديوان » لبنان » أبو الفضل الوليد »

يا ليتني ظلت صبيا قاصرا

عدد الأبيات : 11

طباعة مفضلتي

يا ليتني ظَلتُ صبيّاً قاصرا

للعدوِ واللّهوِ أفيقُ باكرا

على الطّريقِ لاعباً مُشاجرا

وفي الحقولِ والمروجِ طافرا

أو كنت عصفوراً جميلاً طائرا

فوق غصونٍ ومياهٍ صافرا

مُستَقبلاً نورَ الصباحِ الباهرا

أو بانياً عشّاً وحبّاً ذاخرا

أو كنتُ فلاحاً نشيطاً ناثرا

بزراً ليلقى منهُ زَرعاً ناضرا

حتى إذا أرخى الدُّجى ستائرا

عادَ إلى البيت ونامَ شاكرا

ما عشتُ لو كنتُ كذاكَ ضاجرا

ولم يكن همّي لقلبي ناخرا

لستُ على عيش الخمولِ صابرا

وما أنا على الرَّحيل قادرا

أرى حياتي كلَّها خسائرا

ولم أكن مقامراً أو تاجرا

وهكذا أمشي كئيباً حائرا

كمن أضاعَ في الدُّجى جواهرا

وكل تعسي أن أكون شاعرا

معلومات عن أبو الفضل الوليد

أبو الفضل الوليد

أبو الفضل الوليد

إلياس بن عبد الله بن إلياس بن فرج بن طعمة، المتلقب بأبي الفضل الوليد. شاعر، من أدباء لبنان في المهجر الأميركي. امتاز بروح عربية نقية. ولد بقرنة الحمراء (في المتن)..

المزيد عن أبو الفضل الوليد

تصنيفات القصيدة