الديوان » تونس » أبو القاسم الشابي »

يا قوم عيني شامت

يا قَوْمُ عَيْنَيّ شامَتْ

للجَهْلِ في الجوِّ نارا

تَتْلو سَحاباً رُكاماً

يَتْلو قَتاماً مُثارا

يُثيرُ في الأرضِ ريحاً

يُهيجُ فيها غُبارا

تُلْفي الشَّديدَ صَريعاً

تُبْقي الأديبَ حِمارا

مِنها الفَضاءُ ظَلامٌ

والنَّاسُ منْها سُكارى

قَدْ أوْرَثَتْهُمْ دُواراً

وأعْقَبَتْهُمْ خُمارا

لا يَعْرِفُ المَرْءُ مِنها

لَيْلاً رأى أمْ نَهارا

يَخالُ كُلَّ خَيالٍ

سَرَى تَسَرْبَلَ فارا

يا قَوْمُ سِرتُمْ حَثيثاً

خُطًى وَرَاءً كِبارا

نَبَذْتُمُ العِلْمَ نَبْذَ ال

نَّوى قِلًى وصَغارا

لَبِسْتُم الجَهْلَ ثَوْباً

تَخَذْتُموهُ شِعارا

يا قَوْمُ مَا لي أراكُمْ

قَطَنْتُمُ الجَهْلَ دارا

أضَعْتُمُ مَجْدَ قَوْمٍ

شادوا الحَياةَ فَخارا

أبْقوا سَماءَ المَعالي

بِما أضاءوا مَنارا

حاكوا لَكُمْ ثَوْبَ عِزٍّ

خَلَعْتُموهُ احتِقارا

ثمَّ ارتديتم

لَبوسَ خِزيٍ وعارا

يا لَيْتَ قَوْمي أصاخوا

لِما أقولُ جِهارا

يا شِعْرُ أسْمَعْتَ لكِنْ

قَوْمي أراهُمْ سُكارى

فلا تُبالِ إِذا مَا

أعْطوا نِداكَ ازْوِرارا

واصبِرْ على مَا تُلاقي

واصْدَعْ وُقيتَ العِثارا

معلومات عن أبو القاسم الشابي

أبو القاسم الشابي

أبو القاسم الشابي

أبو القاسم بن محمد بن أبي القاسم الشابي. شاعر تونسي. في نفحات أندلسية. ولد في قرية (الشابيّة) من ضواحي توزر (عاصمة الواحات التونسية في الجنوب) وقرأ العربية بالمعهد الزيتوني (بتونس)..

المزيد عن أبو القاسم الشابي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو القاسم الشابي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر المجتث


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس