الديوان » العصر الأندلسي » الأبيوردي »

ولادة في بني عجل تزان بها

ولادَةٌ في بَني عجلٍ تُزان بها

كَما تُزان عتاقُ الخَيْلِ بالغُرَر

بَدَتْ لَها الشَّمْسُ بنت الفَجْر طالعةً

ثم الهلال ابن بدر لاح في الأَثر

فلا يزال ابن سَعدٍ ساحباً بهما

ذيلَ السَّعادَة بينَ الشَّمْس وَالقَمَرِ

وَالمَرءُ يَزْدانُ بالأَولادِ مَحتِدهُ

فالرَّوْضُ بالزَّهْرِ والأَشجارُ بالثَّمرِ

كَفَى رَبيعَةَ فَخْراً أَنْ يُهَنّئها

بها بَنو خلفاءِ الله مِن مُضَرِ

معلومات عن الأبيوردي

الأبيوردي

الأبيوردي

محمد بن أحمد بن محمد القرشي الأموي، أبو المظفر. شاعر عالي الطبقة، مؤرخ، عالم بالأدب. ولد في أبيورد (بخراسان) ومات مسموماً في أصبهان كهلا. من كتبه (تاريخ أبيورد) و (المختلف..

المزيد عن الأبيوردي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الأبيوردي صنفها القارئ على أنها قصيدة قصيره ونوعها عموديه من بحر البسيط


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس