الديوان » العصر الأندلسي » عبد الغفار الأخرس »

سقاني مرير الكأس حلو المباسم

سقاني مريرَ الكأس حلوُ المباسمِ

وغادَرَني محلولَ عَقد العزائم

وحارَبني بالصَّدِّ والصّدُّ قاتلي

فيا ليته لا كانَ إلاَّ مسالمي

ومنذُ أطعتُ الحبّ فيه صبابة

عَصَيْتُ عذولي في هواه ولائمي

وقد عَلِمَ الواشونَ إذ ذاك أنَّني

بلاني وأَبلاني الغرام بجاسم

نَعِمْتُ به أيَّام وصلٍ تَصَرَّمَتْ

ونحنُ لدى خفضٍ من العيش ناعم

يُديرُ عليَّ الكأسَ يمزج صرفها

نديمي على كأس الطّلا ومنادمي

ألذّ من الماء النَّمير لشاربٍ

وأَلطَفُ خلقاً من هبوب النَّسائم

لقد مرَّ ما أحلاه عيشٌ بقربه

فهل كانَ ذاك العيش أحلام نائم

ذكرتُ قضيب البان وهو قوامه

فنُحتُ عليه فوقَ نَوْح الحمائم

وما كنتُ لولا طاعة الحبّ في الهوى

ألائم في العشَّاق غير ملائم

معلومات عن عبد الغفار الأخرس

عبد الغفار الأخرس

عبد الغفار الأخرس

عبد الغفار بن عبد الواحد بن وهب. شاعر من فحول المتأخرين. ولد في الموصل، ونشأ ببغداد، وتوفى في البصرة. ارتفعت شهرته وتناقل الناس شعره. ولقب بالأخرس لحبسة كانت في لسانه. له..

المزيد عن عبد الغفار الأخرس

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد الغفار الأخرس صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس