الديوان » العصر العباسي » ابن نباتة السعدي »

يا ابن يزيد سيد المحاش

عدد الأبيات : 17

طباعة مفضلتي

يا ابنَ يزيد سيد المحاشِ

رامَ بوخدِ الذبلِ العَطاشِ

حيرةَ ليلٍ أغضفِ الحَواشي

واشجُجْ بها البيدَ ولا تُحاشِ

نَحَّس منها النِّقْي في المشاش

تَعاقُبُ الجرَّةِ في الاكراشِ

وبعدَ عهدِ الغرِدِ الوَشواشِ

بالنوم الاَّ خُلَسَ الغشَاشِ

حتى اذا شاكَ حِذاءُ الماشي

وهم كلبُ القيظِ بالهِراشِ

وانصاحَ بُرْدُ الارقمِ الخَشَاشِ

في منهجٍ من حُللِ الاحْنَاسِ

وارفض بيظ النملِ كالخَشْخَاشِ

وانقادَ للعَبْطِ أَبو الجِحَاشِ

كما يُقادُ الفحلُ بالخِشَاشِ

جَوَّزها أَصمعُ ذو انكمَاشِ

لا يعرفُ النومَ على الفِراشِ

مُهْمَلَةً تأنسُ بالأنْجَاشِ

اذا تجاهدْنَ بشَدْوٍ واشٍ

وكُنِسَ الظلُ الذي تُماشِي

وكاد قربُ النَّفْسِ بالجَيَّاشِ

تجمعُ بين القَلب والفِرَاشِ

راح أَخوها مطمئنَ الجأَشِ

فهن غِبُّ القَرَبِ المُشَّاشِ

على مَصَبِّ الدلوِ والارشَاشِ

اورشَانِ النَّضَح النَّشَّاشِ

أَخفُّ أَحلاماً من الفَرَاشِ

ذاك الفتى لا كأَبى النَشْنَاشِ

الوَهِلُ الفَرُوقَةِ الطَيَاشِ

أَجوفُ مثلُ القَصَبِ الهَشَّاشِ

قُنفُذُ ليلٍ زَمرِ المَعَاشِ

يَسرى الى الرزق مع الخُفَّاشِ

وصائدات الطير في الأَعشَاشِ

معلومات عن ابن نباتة السعدي

ابن نباتة السعدي

ابن نباتة السعدي

عبد العزيز بن عمر بن محمد بن نباتة التميمي السعدي، أبو نصر. من شعراء سيف الدولة ابن حمدان. طاف البلاد، ومدح الملوك، واتصل بابن العميد (في الري) ومدحه. قال أبو..

المزيد عن ابن نباتة السعدي

تصنيفات القصيدة